مشاهدة مباراة باختاكور واستقلال طهران بث مباشر اليوم 26-09-2020 دوري أبطال آسيا

pakhtakor-vs-esteghlal-tehran
يواجه بطل إيران نظيره الأوزبكستاني في موقعة متكافئة مشاهدة مباراة استقلال طهران وباختاكور بث مباشر اليوم في تمام الساعة الثامنة إلا ربع مساء بتوقيت القاهرة على ملعب الجنوب في دور الستة عشر من بطولة دوري أبطال آسيا.

واستفاد نادي باختاكور الأوزبكي من قرار الاتحاد الآسيوي لكرة القدم باستبعاد الهلال السعودي من مسابقة دوري أبطال آسيا باعتباره منسحبا لعدم اكتمال قائمته بالنصب القانوني بعد إصابة عدد كبير من نجومه بفيروس كورونا المستجد.

وأنهى نادي باختاكور الأوزبكي دور المجموعات في صدارة المجموعة الثانية بدوري أبطال آسيا، برصيد 10 نقاط، متفوقا على شباب الأهلي دبي صاحب المركز الثاني، ويترك شاهر خودرو الإيراني ثالثا بدون نقاط، بث مباشر مباراة استقلال طهران وباختاكور بدون تقطيع اليوم السبت.

النجوم يرفعون شعار الثقة في مواجهة باختاكور واستقلال طهران


نجم باختاكور إسماعليوف أنزور أكد أن فريقه سيكون في أتم الجاهزية لمقارعة نظيره استقلال طهران حيث سيرفع زملاؤه شعار الفوز فقط أمام نظيره بطل إيران، كما أكد في الجانب الآخر، سيد حسيني لاعب استقلال طهران أنهم يعرفون جيدا الفريق الأوزبكي ويعملون له حساب كبير.

توقيت مباراة استقلال طهران وباختاكور اليوم


ويستعد الملايين من عشاق كرة القدم في إيران وأوزبكستان لمتابعة مباراة استقلال طهران وباختاكور مساء اليوم وتحديدا في تمام الساعة 19:45 مساء بتوقيت دمشق، الساعة 20:45 مساء بتوقيت مكة المكرمة، الساعة 20:45 مساء بتوقيت العراق، الساعة 20:45 مساء بتوقيت اليمن، الساعة 19:45 مساء بتوقيت القاهرة، الساعة 19:45 مساء بتوقي طرابلس، الساعة 21:45 مساء بتوقيت أبو ظبي، الساعة 20:45 مساء بتوقيت بيروت، الساعة 19:45 مساء بتوقيت الأردن، الساعة 19:45 مساء بتوقيت فلسطين، الساعة 20:45 مساء بتوقيت الكويت.

أما استقلال طهران الإيراني فقد كان التوفيق حليفه حين قرر الاتحاد الآسيوي الإطاحة بالوحدة الإماراتي من دور المجموعات بعد عدم وصوله للعاصمة القطرية الدوحة على خلفية إصابة عدد كبير من لاعبيه بفيروس كورونا المستجد.

وجاء استقلال طهران في المرتبة الثانية بجدول ترتيب المجموعة الأولى برصيد 5 نقاط فقط، خلف الأهلي السعودي المتصدر، حيث تأهل الفريقان معا إلى دور الستة عشر تاركين الشرطة العراقي في المركز الثالث.
اكتبلنا تعليق